كلمة الجامعة اللبنانية, Bibliothèque Anbouba, Société Libanaise Histoire des Sciences, History of Science, تاريخ العلوم العربية, UNIVERSITE LIBANAISE, CNRS-L, Lebanese University, NCSR-L  www.histoire-des-sciences.com © Copyright 1997, ..., 2020, ... © All rights reserved © Tous droits réservés © جميع الحقوق محفوظة ©

Home

Page56Page56

> مكتبة أنبوبا
الجامعة اللبنانية

ملخص كلمة
رئيس الجامعة اللبنانيّة الدكتور ابراهيم قبيسي
في افتتاح مكتبة البحث في التراث العلمي العربي


Allocution du Président de l'Université Libanaise
Inauguration de la Bibliothèque de Recherche en Histoire des Sciences


راعي هذا الحفل معالي الدكتور خالد قبّاني،

معالي وزير الثقافة الدكتور طارق متري،

أيّها الأصدقاء والضيوف الأعزّاء،

لم نأت إلى هذا الاجتماع مدفوعين فقط باحترام الكتاب أو بتشجيع البحث العلميّ انسجاماً مع الرسالة البديهيّة للجامعة ؛ إنّ هذا اللقاء هو بشكل خاص مؤشّر على اهتمامنا بالموضوع العلمي لهذه المكتبة.

فتاريخ العلوم مادة علمية تَثبُت أهمّيتها يوماً بعد يوم على المستوى العلمي والتربوي والاجتماعي والثقافي. وللدلالة على ذلك، يكفي القول بأنّ تدريس أيّة مادّة علميّة يكون عمليّة تلقين جافّة إذا لم يفهم الطالب أصل المادّة التي يتعلّمها وكيفيّة تطوّر النظريّات التي تُدرَّسُ له ودوافع وصولها إليه على الشكل العصري الذي تُقدَّم فيه. كما أنّ الإلمام بولادة ونموّ النظريّات العلميّة يساعد على تنمية ملكة الإبداع والاختراع لدى الطالب وتساعده على إطلاق الأسئلة والمسائل التي من شأنها أن تؤدّي إلى توليد الأفكار العلميّة الجديدة كما وتفتح عينيه على إشكاليّات المسائل العلميّة. أمّا على الصعيد الاجتماعي الإنساني، فإنّ تاريخ العلم يُظهر تطوّرُ المعرفة كعمليّة تكامل وتواصل بين الشعوب، لا مكان فيها للعنصريّة، على عكس مايُظهره التاريخ السياسي أو العسكري للبشريّة.

أما بالنسبة إلينا كعرب، فإضافة إلى الفوائد العلمية والتربوية والثقافية، فإنّ البحث في تاريخ العلوم يُسهِمُ في توحيد المصطلحات العلميّة، باستعادة القاموس العربيّ الأصيل، (وهو قاموس غني وأكثر تعبيراً ودلالة من القاموس المترجم) ويُسهِمُ في التعاطي مع العلم باعتباره جزءاً من تاريخ هذه الأمة، وليس دخيلاً عليها. و لا تخفى أهميّة انعكاس هذا الاعتبار على التفكير الاجتماعي العربي وعلى عدم التعامل مع العلم والبحث العلمي انطلاقاً من عقدة نقص ولّدتها عدّة قرون من الركود وغذّاها النقص في المعلومات التاريخيّة. ولا تخفى أيضاً أهميّته على صعيد إعادة صياغة مناهج التدريس في مادّتي التاريخ والفلسفة بناء على معطيات هذه المادّة العلميّة الجديدة.

فتاريخ العلوم هو بالفعل مادة علمية حديثة العهد على عكس ما قد يظنّ البعض، اكتشف الفلاسفة والتربويّون أهميّتها حديثاً. فلقد أقرّها المجلس الوطني للجامعات في فرنسا كفرع علمي مستقل في العام 1993، وصدرت أول مجلة فرنسية للبحث في تاريخ الرياضيات عام 1995 عن "الجمعية الرياضية لفرنسا" Société Mathématique de France وتزامن ذلك مع إصدار عدد من المجلات الأوروبية في المتخصّصة في تاريخ العلوم. وقد أعيد تحقيق كتاب أقليدس الرياضي عام 2004 أما طباعة كتاب أبولونيوس فهي قيد الإعداد الآن في أوروبا.

أمّا البحث في تاريخ العلوم العربية فأكثر حداثة، حيث بدأت الأبحاث المنظمة في الستينيّات من القرن العشرين تحلّ محلّ الأعمال المتفرّقة وغير المنتظمة التي قام بها المستشرقون. وكان أهمّ ما دعى للبحث في هذا المجال ضرورات علميّة بحتة حيث لاحظ الباحثون أنّ هناك فجوةً غير معقولة بين العلم اليوناني (أي المكتوب باليونانيّة) والعلم اللاتيني. ولكنّ البحث في تاريخ العلوم، مازال متمركزاً في الدول المتطوّرة، وبشكل خاصّ في أوروبا. ينطبق هذا القول على العلوم العربيّة أيضاً رغم أنّ التسهيلات اللغويّة تدعو بإلحاح إلى مباشرة البحث في هذا المجال في الدول العربيّة.


أيّها الأصدقاء والضيوف الأعزّاء،

كلّ هذا دعانا إلى الاهتمام بفريق للبحث، ناشئ في جامعتنا، مؤلّف من العلميين لأنّ التجارب أثبتت أنّ من لا يعرف مادّة علميّة، بدقائقها، لا يمكن أن يؤرّخ لها. كما دعانا إلى الاهتمام بهذه المكتبة النوعيّة القيّمة من حيث موجوداتها من صور المخطوطات والميكروفيلم والكتب التي أصبح من الصعب جدّاً الحصول عليها.

نشكر المجلس الوطني للبحوث العلميّة على هديّته القيّمة هذه التي هي أحد الأمثلة الكثيرة على تعاون مؤسّساتي أخوي نعتزّ به. كما نهنّئ فريق الدراسة والبحث في التراث العلمي العربي على إنتاج علميّ مميّز في العالم العربيّ كلّه، وعلى عمل تطوّعي يقوم به بكلّ دأب مدفوعاً فقط بحبّه للعلم ولجامعته ولرفع الظلم عن تاريخ الحضارة العربيّة بإبراز وجهها العلمي المغمور والمنسي وإسهاماتها في بناء الحضارة الإنسانيّة. ونعدكم بأن نساعد هذه المكتبة لكي تغتني وتتطوّر يوماً بعد يوم وتصبح ثروة تعتز بها الأجيال اللاحقة.

والسلام عليكم.

(ملخص كلمة رئيس الجامعة اللبنانيّة الدكتور ابراهيم قبيسي في افتتاح مكتبة البحث في التراث العلمي العربي.)


(Résumé)
Allocution de
M. Ibrahim Qobeyssi, Président de l'Université Libanaise (UL)


Ministre de l'education



Histoire des Sciences = www.histoire-des-sciences.com = History of Science

Web Sponsor:
ZIADE.net
ZIADE.net

Merci de visiter notre site officiel
www.histoire-des-sciences.com
ou de visiter le site scientifique:
www.histosc.com

Thank you for visiting our official site
www.histoire-des-sciences.com
or for visiting the scientific website:
www.histosc.com



www.histoire-des-sciences.com = Histoire des Sciences = History of Science = تاريخ العلوم ^

Page Suivante (cliquer ici)
> Next Page (click here) >